تحمیل PDF هویة الکتاب الفهرست  كتاب الصورة  تحمیل الصورة
الجزء:    الصفحة التالیة »    الصفحة الأخیرة»»
اسم الکتاب: تاریخ مدینة دمشق - المجلد ۱    المؤلف: ابی القاسم علی بن الحسن ابن عساکر    الجزء: ۱    الصفحة: ٣   

مقدمة المصنف
بسم الله الرحمن الرحیم ربنا أتمم لنا نورنا واغفر لنا إنک على کل شئ قدیر [1] الحمد لله خالق الأرواح وبارئ الأجسام وفالق الأصباح بالضیاء بعد غسق الظلام ورازق الطیور والإنس والجن والوحوش والأنعام وفاتق السماء والأرض عن قطر الغمام والحب ذو العصف والنخل ذات الأکمام تبصرة لذوی العقول وتذکرة لأولی الأفهام أحمده على تواتر أنعامه بنعمه العظام وأستزیده من مزید مننه الجسام وأشهد أن لا إله إلا الله محیی العظام ذو الطول والعزة والبقاء والجلال والإکرام وأشهد أن محمدا عبده الصادق الکلام الداعی بإذنه إلى اتباع شریعة الإسلام الماحی بنبوته عباد [2] الأوثان والأصنام الماحق برسالته معالم الأنصاب والأزلام صلى الله علیه صلاة مقرونة بالمزید والدوام وعلى آله وأصحابه وأنصاره البررة الکرام وأحله وإیاهم بفضله ورحمته دار السلام کما طهرهم من دنس العیوب ووضر الآثام أما بعد فإنی کنت قد بدأت قدیما بالاعتزام [3] لسؤال من قابلت سؤاله بالامتثال والالتزام على جمع [4] تاریخ لمدینة دمشق أم الشام حمى الله ربوعها من


[1] العبارة بأکملها سقطت من مخطوط الخزانة العامة - الرباط
وفی المطبوعة عن إحدى نسخه: " رب أعن ویسر وسهل ووفق "
[2] فی المطبوعة: عبادة الأوثان
[3] زیادة عن المطبوعة
[4] بالأصل: جمع جمع تاریخ
اهداء
إلى مهد الحضارات الانسانیة وملتقى الدیانات السماویة إلى أبناء العروبة والاسلام إلى أقدام مدینة فی التاریخ إلى دمشق أم الشام نهدی انتاجنا


الجزء:    الصفحة التالیة »    الصفحة الأخیرة»»
 تحمیل PDF هویة الکتاب الفهرست  كتاب الصورة  تحمیل الصورة